29‏/08‏/2009

تعزفلى ع الجرح ارتاح




ماصعب تلك الايام
تاتى ومعها الكثير من الشجن
اتجول مابين ساعاتها 
احاول ان اتجاوز دقائقها
تمر ثقيله 
مثقله بالحيرة والارتباك
بطيئه
كانها تابى ان تمضى وتتركنى
يجلس هو هناك 
وحيد مابين اوراقه
تحاوطه تلك الاشياء المبعثرة من حوله
اراه من بعيد 
لا اعرف كيف اقترب منه
انه خلف نافذة الايام
تنسدل ستائر الوحدة على نافذته
يتسرب ضوء خافت من خلفها
احاول ان اتابعه 
من خلال تلك الاضواء المتسلله
اقف بعيدا
اراه بكل وضوح
رغم الستائر المسدله
رغم نافذة الايام المغلقه مابيننا
اراه يداعب اوراقه
يمزق بعضها ويلقيه
ويحتفظ بالبعض الاخر
اجهل ماتحوى الاوراق
اجزء من المه
ام ماتبقى من احلامه
تحاوطه الكثير من الايادى 
من كل اتجاه تمتد اليه
يبتعد عنها
يتجنبها
يمد يده 
عن ماذا يبحث
اتقدم من تلك النافذة
اتلمس خطواتى فى ظلام الليل الطويل
لااعلم جيدا الى اين تتجه خطواتى
رغم الظلام
رغم الايام
الا ان خطواتى تعرف طريقها اليه
انها تتجه اليه
ساعات وساعات مضت 
وانا اتامله من خلف النافذة
اراه 
انقر على الزجاج
يلتفت فى صمت
يبتسم لى فى شرود
هو دائم الابتسام 
حتى وان كانت تحاوطته الهموم 
يفتح نافذته
امد له يدى
يضع فيها يدة 
اهمس له 
هيا بنا لنخرج من نافذة الايام المثقله بتلك الهموم
ينظر لى
تخبرنى عيونه بانى مجنونه
بان سماء دنياه ممطرة 
تملئها الغيوم
تتكاثف عليها الهموم
اهمس له 
اعتدنا تلك الغيوم
لنرسم سماء لنا
سماء زرقاء 
تحنوا علينا امطارها
تداعبنا برزازها
تعانقنا من بين اشعه شمس ذهبيه
تهدينا قوس قزح زاهى الالوان
دعنا لا ننتظر رحيل الغيوم
ينظر لى
يبتسم
يهاودنى 
ويخرج معى
كنورس
اشتاق من جديد للحياه

26‏/08‏/2009

اتُسامحينى




اعلم بانها هناك تجلس وحيدة 
تنتظرنى اقترب منها 
تتمنانى اعود اليها 
اضمها بين ذراعى 
اقبلها واخبرها باننى مانسيتها يوما 
ولكنها تلك الحياه 
تتلاعب بقلوبنا تلهو معنا وبينا 
انها تنتظرنى 
سنوات طويله وهى تحمل جراحها
تتمنى اقترب منها اداويها 
احمل عنها احمالها 
ارسم بسمه على شفتيها 
القى عنها هموم الدنيا 
تتنتظر عودتى 
افتح حقائبى بعد غياب اخرج لها احلى الهدايا 
احكى لها عن رحلاتى 
عن نزواتى 
عن هزائمى وانتصراتى 
اصالحها على تركى لها وحيدة 
اخذها لارحل بيها بين حقول الحلم الخضراء 
الهو معها بين الفراشات 
واعاهدها الا اهجرها يوما 
ولكنى اعلم بانى اخلف وعدى معها دوما 
واعود لارحل عنها لاتركها وحيدةوتشد هى عن الرحال 
تلك نفسى 
ترحل عنى وارحل منها 
تجلس تراقبنى 
تلااقب ثورتى وجنونى 
ولحظات ضعفى 
تراقبنى فى صمت حزين 
وتحزن منى 
وتشتاق لى 
واشتاق لها. 
وارحل 
لترحل 
واعود لافتش عنها 
وتنسانى 
فاتذكرها 
وانساها 
فتركض لى تذكرنى بانها منى 
ولن اكون انا 
بثورتى وجنونى 
بدون ياسمينها 
انها جزء منى 
انها انا التى تسكن بعيدا عنى 
نفسى التى اشتهيها وتاهت منى 
ترانى استطيع اليها يوما اعود

24‏/08‏/2009

ظلال الخوف


تحاوطك النهايات من كل اتجاه ,تراها تقترب منك في تمهل
وتبتعد في صمت احيانا اخرى لتعاود منك الاقتراب مره اخري وتعلم جيدا بانك اليها سائر ولكن تجهل متي تلقاها
تحاول ان تتجاهلها لتستمر فتنهض سريعا بالرغم من شعورك بالاعياء الا انك تحاول وتحاول لتكتشف بانه لاشي يهم فلم يتبقي الا مجموعه من الظلال المرتجفه....بقيا تحاول ان تلملمها الا انك تجد بان اطرافها المدببه تنغرس في كفك فتنظر في صمت لتلك القطرات الحمراء المنسابه
وكانها لغيرك فتتأمل تلك اللوحه التي ترسمها انها كالشبكه
وانت اصبحت سجين تلك الخطوط المتقاطعه
تسال بتعجب من انت؟؟؟؟؟
تنظر لتلك المرآه فتراها متموجه تنعكس عليها ملامح تجهلها ليست لك تلك الملامح ليست منك فلم تعد تنتمي لها
ام انك لم تكن يوما لها منتمي وتوهمت انك تعلم حدودها
وانك اتقنت رسمها انك لم تكن يوما في تلك المدينه شئ
لم تكن تلك ارضك اووطنك انها مجرد حروف تتجمع في اناقه علي احد اطراف بطاقتك الشخصيه اتري امازلت تستطيع ان تحيا ام انه ماعاد شئ يهم اتستطيع ان تحيا في صمت وتنتظر النهايه
متي تأتي وكيفما تشاء ان تأتى ام تنهض لتلقي تلك الظلال بعيدا وتتوهم بانك تستطيع استعاده ما فقدته ام انك ما تستطيع استعاده المفقود وهو ضائع بداخلك اتستطيع لملمت بقياك دون ان تجرحك اطرافها وتتخطي تلك الحواجز وتمحو تلك الصور المرهقه من عينك ربما تحتاج لمن ينتشلك من ضعفك ويربت علي كتفك ويساعدك ان تلملم تلك البقايا المبعثره تحتاج لمن يستطيع اكتشاف تلك الابتسامه المزيفه التي تعلو وجهك ويجذبك اليه يعيدك من جديد لك ليساعدك علي استردادك ويضمك بقوه فتغمض عينيك بين ذراعيه
فقد ارهقتك الايام

23‏/08‏/2009

ما تبقي


انها تلك اللحظه التي تتمزق فيها مابينك وبينك وتتنازعك الايام تتجاذبك حتي تمزقك وتترك ماتبقي منك ملقي فترتحل عن كيانك وتهرب منه وتحاول الفرار من كل مايربطك بذاتك
تتمردعلي تلك الاوراق التي تحتوي اسمك وتكرهها ,تلعنها
تحاول ان تتمرد علي ذاكرتك وتتجاهلها ,تتناساها وتحاول ان تطلي جدران حياتك من جديد بكل الالوان ,تحاول ان ترسم لوحه لتوقعها باسم جديد لم تعرف يوما حروفه تري من بعيد كل الدوائر تضيق من حولك تحاول ان تهرب منها
لتخرج لافق بعيد تجهل كل مافيه الا انها تنغلق عليك فتري من بعيد تلك النافذه التى يحاول ان يتسلل منها شعاع ولكنه يضيع
انت علي يقين بانك ولدت هاهنا وحيد وستحيا وحيد وستتركها ايضا وحيد ,تجلس هناك وتنساب دموعك ترفع يدك وتهمس
يارب
لا املك من امري شيئا ساعدنى علي ماأخترت لي فلقد اصبحت اضعف من ان احتمل ولكنها ارادتك وقد رضيت بما قد كتبت لى

19‏/08‏/2009

لساك فاكر


لساك على احلامك قادر يا صديق
لسه فى قلبك 
ضحكه
وفرحه
وشموع بتضوى للكل طريق
لسه فى قلبك عصفور بيغرد بيطير
لسه جوه ضلوعك 
قلبك بيرفرف
لسه حصانك على البر بيرمح
بيعافروسط موج البحر المكسور
لسه فى قلبك جزء براح
تحضن فيه الدنيا و تضم
انا عارفه انك قادر تحلم
قادر تعشق
قادر تفرح
قادر تمسك قلمك
تكتب حدوته
ماما تحكيها للنونو
يضحك 
ويغمض
و ينام
يحلم فى منامه 
باميرة جميله وسلطان
وبساحر يحكى للعابد
وبفارس على ضهر الخيل
شايل سيفه فرحان
بيروح للملك الغندور
لساك فاكر
تمسك قلمك
تسرح لبعيد
مع ضحكه جميله لبنوتة
تخطف قلبك
وتعيش فى عنيها حدوته
منسوجه حروفها ومكتوبه
فى محطه قطر
هات الوانك شخبط على كل جدار
اوعاك تحزن
دانت الفرحه فى عيونك ساكنه
ضحكه صوتك تحضن وتلم
اوعاك تنسى 
خليك فاكر
لسه العمر فراشه
بتفرد جناحتها فى السما هاتطير
لسه القلب صغير
رغم الاحزان بيدق
لسه فى صوتك بحر امان
لساك فاكر
ولا نسيت
وعــــــد 
بانك تفضل شايل قلبك
حافظ حلمك
ضامم اهلك والخلان
قادر على كل الاحزان
انا عرفاك
رغم ان الحزن بيهد جبال
تقدر تضحك
تقدر تحلم
ماتكنش بخيل
ازرع فى حقول الصمت سنابل
انا عارفه
انك قادرتسبح ضد التيار
قادر تزرع بساتين الدنيا زهور
قلبك سامع صوتي
سامع قلبي
عارف انى واثقه
انك ها تقوم
ها تقول
ها تفرد دراعاتك تحضن قرص الشمس
ها تطول نجوم السما باديك
ايوة انا عارفه
انك تقد
لازم تقدر
لازم ها تكون
===================
رساله خاصه جدا
===========

13‏/08‏/2009

رمال متحركه


تحولت الايام من حولها لبحر رمال متحرك وكلما قاومته وحاولت الهرب ازدادت غوصا بداخله وان وقفت ساكنه لفحتها الرياح الساخنه من كل اتجاه هى تعلم جيدا بانها فرصتها الاخيره للخروج من تلك الدائره التي اتقنت الايام اسرها بداخلها فمازالت تحلم بالهروب منها والتحرر من اسرها ولكنها تعلم بان القدر انتزع منها قوتها وتركها وحيده تصطنع قوه كاذبه تساعدها علي البقاء في تلك اللوحه المزيفه تتمرد علي شيئ ما يجثم علي صدرها
تنتزع منه انفاسها انتزاعا وتحاول ان تخرج صوتها
ولكنه يشعر بالخاوف من الخروج
فهى بداخلها ثوره بركان يشتعل وتخمده الايام ربما هى تخشي تلك اللحظه التي لا تستطيع الايام فيها اخماد البركان
تخشي تلك الثوره ان تأخذها الي ارض ليس فيها شط تشعر بالخوف من غضبها ان يتحول لاعاصير تقتلع من داخلها قلبها وتلقيه بعيدا فقد مل منها وملت منه ولكنها بدونه ليست هي ما كانت تعلم يوما بانها ستنسي ملامحها ويضيع منها العنوان ما كانت تعلم بان تلك الحلقه ستضيق لتحاوطها
وتخنقها وتتركها ملقاه في تلك الصحراء مابين الحياه والموت