15‏/09‏/2010

الموانئ الشاردة


ليست كل الموانئ هي المرسى وليست كل الشطوط هي اخر المشوار هناك موانئ تكون بدايه لرحله لا نعرف لها نهايه والبعض موانئ تحتضنا وتأخذنا بين ضلوعها ان الحياه هي العديد من المراكب والاشرعة المفرودة والكثير من الشطئان والموانئ كلاهما يعلم ذلك جيدا فهناك
ميناء ينادي من بعيد عليهما لترسوا مركبهما عليه وتغفواعيونهما ,ميناء هو الحلم لا تعلم متى تلقاه ربما تلقاه يوما وربما تجوب البحار باحثا عنه ولا تجده .اين نحن من ميناء يحتوينا ونرسو على شاطئه ربما نلهو فى رماله ونقضى معا اوقات دافئه حميمه نحتضن فيها الغد الاتى من بعيد
ونغفوا بعد تعب الرحيل او نشرع فى بناء ذلك الكوخ الصغير الذى تطل نافذته على امتداد البحر والى جوارة تلك الارجوحة الشبكية نغفوا معا عليها تأخذنا لبعيد عندما نلقى عليها اجسادنا واحلامنا
وهنالك تلك الموانئ الغريبة عنا التي نجد انفسنا وقد رسونا عليها اغراب لا نجيد لغتها ولا نتقن حوارها انها مدينه تسكن ميناء اجناس مختلفه تجول فيها وجوه تحمل ملامح غريبه لا تألفها
لا تستطيع اعتيادها تنتظر وجه تأنس له وتعتاده تشعر الى جوارة بالألفه الا انك لا تجد سوى وجوة صماء وملامح جوفاء لا تنتمى لك ولا تنتمى لها انها الموانئ التي نصلها وننتظر موعد الرحيل عنها نشتاق احيان لميناء نرسوا عليه يكون بئر اسرارك يحتويك فى لحظات وحدتك تستشعره وطن
حدودة هي تلك الحدود التي تضمك فيها بين ذراعيها الموانئ هي بدايات تاتي من بعدها العديد من الحكايات وتظل الموانئ تحمل منا جزء ينادينا نجوب البحار باحثين عن ميناء عن جزء مفقود منا من ارواحنا ولا نعلم اتشرد منا الموانئ ام نحن الشاردين منها

هناك 6 تعليقات:

  1. الموانئ التى تحتضنا وتُسكنا بين ضلوعها
    بالنسبالى مدونتك مينا من الموانى دى أول ما بدخل عليها بحس انى دخلت فيها
    دنيا تانية خالص من أول الكلام لغاية المزيكا والأغانى شكل الصفحة نفسه كل حاجة وكل تفصيلة فيها حضن و سكن ومرسى
    كالعادة مش هعرف أكتب كومنت على الى بتكتبيه
    وكالعادة رائعة

    ردحذف
  2. Fadi Koudsi ليست كل الموانئ هى المرسى
    وليست كل الشطوط هى اخر المشوار
    ------
    ولا نعلم اتشرد منا الموانئ
    ام نحن الشاردين
    -------

    كلانا يبحث عن الآخر
    وكل منا في أنتظار لحظة اللقاء
    لحظة الرسو
    والإنشاد
    بكلمات خُلقت فقط
    عند اكتمال
    الأجزاء المفقودة

    مها
    راااااااااااائعة أبحرتِ بنا فوق البحار
    وتركتِ زبد كلماتك يرسو على شواطئ أرواحنا
    :)) :))

    ردحذف
  3. Mai El-Toukhi الا انك لا تجد سوى وجوة صماء
    وملامح جوفاء
    لا تنتمى لك ولا تنتمى لها
    :(

    ردحذف
  4. Kholoud ElSayed الموانئ ليس بالضرورة أن تكون الوجهة الأخيرة والمرسى
    هى كالترانزيت
    ننتظر فيها حتى نبحر من جديد لميناء جديد ووجهة جديدة
    ليظل السؤال يتردد
    اين نحن من ميناء يحتوينا ونرسو على شاطئه
    أين؟؟؟؟

    ردحذف
  5. Dina Tawfick · رغم كل التفاؤل .. وربما تجوب البحار ولا تجده .. وهنا يظل الحلم المشتهى هو الامل فى العشق الذى يعتقنا الى براح الحياة

    ردحذف
  6. Issam Dardar نجوب البحار باحثين عن مينائنا

    عن الجزء المفقود منا

    ولا نعلم اتشرد منا الموانئ

    ام نحن الشاردين

    ردحذف