14‏/09‏/2009

عندما تعانقنا الذكريات

عندما تعانقنا الذكريات
يمر العام يليه العام والعام ومازلت اشتاقك فى كل عام
اتابعك من بعيد واشتاق الاقتراب منك اشتاق لان القى بكفى بين يديك واصمت لتسمع انت من صمتى كل الكلمات اشتاق لكل حرف سطرناه معا على اوراقنا اشعر بحنين لتلك اللحظه
التى كنت تشعل فيها سيجارتك وتنظر لى وتضحك فقد كنت تعلم باننى اعشق ان الهو باناملى مابين دوائر دخانك مازلت اشتاق ضحكتك وكلماتك الصارخه الحانيه عندما كنت ابكى
انه حنين تلك النظرة التى كانت تحتوينى وتضمنى اليها فى صمت انها نظرة متضرعه اجدها فى عينيك ترجونى ان اكف عن البكاء.....اشتاق واشتاق واشتاق
مازالت نسمات الشتاء الباردة تذكرنى بايامنا معا فقد احتضنا الشتاء وعانقتنا قطرات المطر اتذكر ارتجاف صوتك عندما كنت تكذب وابتسامتك الصغيرة التى كانت تسكن جانب شفتاك حينها فانت لم تجيد يوما فن الكذب معى حينها كنت ابتسم فانا اعلم جيدا بانك ستخبرنى الحقيقه
نجوم تسكن سماء الشتاء تذكرنى بوجودك تنادينى وتدعونى ابحث عنك من جديد تخبرنى بانك مازلت هناك فى مكان ما بالقرب منى ,فى ابعد مكان عنى انتظرك وتنتظرنى فرائحه القهوة دائما تناديك وتدعوك لارتشافها معى طعم الشيكولاته التى كنت تحملها دوما لى لانى اعشقها
اتذكرها فاتذكرك لتذوب فى فمى فاعود اليك من جديد كنت تضحك منى لانى اعشقها سوداء وتهمس اتعشقين مرارتها المختبئه مابين طيات حلاوتها ونضحك انها سنوات وسنوات امضيناها لا نعلم كيف التقينا ولا لماذا التقينا كل مانعلمه اننا التقينا فى يوم ممطر قطراته عانقتنا فردت ذراعيك ونظرت للسماء احتضنت المطر تركته ينساب على وجهك وابتسمت ومازلت احملك بداخلى مع المطر وتعود لتعانقنى فى كل شتاء وفى بدايه كل سنه اتامل تلك الايام واتذكرها واستعيد دفئها فالقى بنفسى بين احضان لحظاتها الحميمه الصادقه
تلك اللحظات التى كانت تجمعنا وعندما يحين موعد اطفاء الانوار ويسئلونى عن امنياتى انظر لبعيد لاهمس كم تمنيت ان نبقى معا كم رجوت الله ان نبقى معا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق