30‏/03‏/2011

النداهه


شئ من بعيد ندانى واول ماندان
جرالى ما جرالى
وكانى انظر لك من خلف الاف النوافذ واناديك من بعيد انتظرك تنتشلنى من صمتى و تدخلنى دنيا اخرى بعيدة فقد طال انتظارى لما لا انتظرة ,ابحث عن مجهول واسير اليه فى طرقات لا اعلم معالمها تائهه هى تلك الخطاوى ضائعه على دروب الزمن الى اين ينتهى الطريق وكيف يبدأ مليئ بالمنحنايات الخطرة انه طريق طويل تملئه الاحجار الا انه ممهد ,تشتهى ان ترتوى رغم ينابيعه الكثيرة الا انك تشعر بالظمأ ,غريب انت فى بلاد ليست بغريبه وحيد فى بيوت تمتلكها وطنك غربه وسكنك اغتراب ,تخرج من جسدك روحك وتحلق بعيد لا تراها ولكنها تراك اخبروك كثيرا بانك مختلف تمتلك مالا يملكه الاخرين ترى نفسك لست غيرهم انك منهم ولكنهم لا يفهمون لغتك لا يسمعون صوت حروفك
من منكم اصم ومن منكم لا يجيد النطق فانت ابن ليالى الشتاء الذى تمنحها من دفء روحك مايشعلها ليالى صيفيه بنسماتها الباردة فى لحظات تتحول ساحر يجوب الطرقات
يمنح السعادة لمن سكن دروب الليل وحيدا حزين تنظر من خلال كل النوافذ المفتوحه تمنح البسمه لطفل وحيد تربت على كتف احداهن تمنحها امان ياتيك ضوء النهار ترحل معه وتسافر تتجول بين البلدان تفتش عن حلمك وتنسى لياليك الوحيدة ولا تذكر الا نهاراتك المفعمه بشئ تجهله ربما حلم اردته يوما ولكنك تجهل كيف تصل لاطرافه او ربما تمسكت بتلك الاطراف وسرحت فلا انت امتلكت الحلم ولا ظل حلما كما كان ,تفتح كل اقفاص العصافير وتطلقها وتمنحها حريتها فهى لم تخلق يوما لاقفاصها ,ترقص مختالا بينها
وتحلق هى من حولك وتغرد فتأتيك بنايك وتاخذة منها
تقبله بشفتيك وتغمض عينيك وتعزف تعزف من نايك الذى يأخذ الحانه من روحك فتمنحه منك مالم تستطع ان تاخذة منك الايام ,اغراب فى اوطاننا لم نستطع الصمت ننظر للسماء يفتش كل منا عن نجمته الهاديه النجمه الدليل المولودة معه فى يوم الميلاد السابحه فى سماء الكون الفسيح وحيدة مثلنا, شاردة كعمرنا ,ساكنه كصمتنا فهى باحثه دائما عنا تغفوا ليلا بين احضان المساء وتتوه بين ليالى الحنين نلتقى فتولد من جديد الحياه
ومش بايدي يابا
نداني من يميني
ولسه بيناديني
بيقولى حصليني
على بلد العجايب

هناك 4 تعليقات:

  1. مها
    وآه من دروب الليل
    تقتلنا وتحيينا كل يوم
    تسرقنا الى احلامنا
    وتتركنا الى اوهامنا
    وعندما يرحل الليل.....
    نعود نبحث عن دروب الليل

    رائعة

    ردحذف
  2. ,اغراب فى اوطاننا لم نستطع الصمت ننظر للسماء يفتش كل منا عن نجمته الهاديه النجمه
    تفتكرى ممكن نلاقيها فى يوم
    تحياتى (ريحانة)

    ردحذف
  3. انت ازاي كده:) باجي لحد كلامك و مبقدرش اوصفه
    رائعة لدرجة لا توصفها الكلمات
    تسلم ايديكي :)

    ردحذف